«السـويـدي إليـكـتـريـك» و«كهرباء فرنسا للطاقات المتجددة» يبدءان التشغيل التجاري لمشروعاتهم من الطاقة الشمسية الفوتوفولطية

المهندس أحمد السويدي

المهندس أحمد السويدي

بدأت شركة الـسـويـدي إلـيـكـتـريـك - الشركة الرائدة في تقديم حلول الطاقة والبنية التحتية المتكاملة في أفريقيا والشرق الأوسط بنجاح التشغيل التجاري الكامل لمشروعين لتوليد كهرباء من الطاقة الشمسية الفوتوفولطية تم تطويرهم ضمن المرحلة الثانية لنظام تعريفة التغذية المميزة لمشرعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح الذي أطلقته الحكومة المصرية.

قامت شركة «الـسـويـدي إلـيـكـتـريـك» --في شراكة متساوية مع الشركة التابعة لـ«هيئة كهرباء فرنسا»، شركة «إي دي إف للطاقات المتجددة EDF RENEWABLES» بتطوير وتمويل وبناء وتملك وستقوم بتشغيل مشروعين في بنبان، مركز كوم أمبو، بمحافظة أسوان، على بعد حوالي ٨٣٠ كيلومتر جنوب القاهرة؛ بقدرة قصوى ١٣٠ (٢ x ٦٥) ميجاوات تنتج ٢٦٠ مليون كيلو.وات.ساعة سنوياً بما يوفر الطاقة لما يزيد عن ١٤٠ ألف منزل كما يمنع أكثر من ١٢٠ ألف طن من إنبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً.

تبلغ إستثمارات المشروعين حوالي ١٤٠ مليون دولار تم تمويل قروضهما بمبلغ ١١١ مليون دولار من «البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية» ومؤسسة التمويل الفرنسية «بروباركو» التابعة لمجموعة «وكالة التنمية الفرنسية»، وكلا الممولين ساهم مناصفة في تمويل المشروعين الذين يوردان طاقة كهربائية نظيفة إلى «الشركة المصرية لنقل الكهرباء» بموجب عقد شراء طاقة لمدة خمسة وعشرون عاماً. وقد علق المهندس أحمد السويدي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة «الـسـويـدي إلـيـكـتـريـك»، قائلاً: "إن التشغيل التجاري للمشروعين بنجاح يجعل محفظة شركة «الـسـويـدي إلـيـكـتـريـك» كمالك ومورد لمصادر الطاقة المتجددة تمتد إلى الطاقة الشمسية الفوتوفولطية إضافة لطاقة الرياح والطاقة المائية لنصبح من أوائل الشركات في المنطقة التي تجمع هذه المحفظة المتنوعة من الطاقات المتجددة كمطور ومالك علاوة على خبراتنا السابقة كمقاول عام في تنفيذ مشروعات الطاقة المتجددة سواءً كانت طاقة شمسية فوتوفولطية وحرارية أو طاقة رياح أو طاقة مائية".

التعليقات

التعليقات

powered by MyDasht