دراسة تحذر: السمنة عند الرجال تؤثر على خصوبتهم وتمنع الإنجاب

السمنة لدى الرجال تؤثر سلبًا على الخصوبة

السمنة لدى الرجال تؤثر سلبًا على الخصوبة

ذكرت دراسة حديثة أن السمنة المركزية لدى الرجال تؤثر سلبًا على الخصوبة وتمنع الولادة.

ووفقا للدكتور كريستل إيالا أليكسيجيف الأستاذ فى جامعة "تارتو" فى إستونيا، فقد انخفضت جودة السائل المنوي للرجال بشكل كبير خلال القرن الماضي.. وأضاف "يمكن أن تكون الأسباب المحتملة لتراجع معايير الخصوبة هي نمط الحياة سريع التغير، النشاط البدني المتغير، وعادات الأكل إلى جانب عوامل أخرى، ونمط الحياة الغربي يفضي إلى زيادة الوزن، وهو ما يمثل أيضًا مشكلة بين الرجال الإستونيين".

وقال الباحثون: "عند تحديد موعد لأمراض الذكورة، كثيراً ما نرى روابط بين الوزن والخصوبة ومن العوامل المهمة لدى الرجال تراكم الدهون في منطقة الخصر.. ومع ذلك، فإن السمنة المركزية تشكل خطراً كبيراً على الصحة" .

وقام الباحثون بالنظر للرجال الذين ثبتت خصوبتهم والشركاء الذكور للأزواج المصابين بالعقم..وأظهرت المقارنة بين المجموعات أنه تم العثور على انتشار أعلى بكثير من الشحوم ومتلازمة التمثيل الغذائي بين الشركاء الذكور من الأزواج المصابين بالعقم.. وارتبطت السمنة المركزية مع انخفاض في معايير الخصوبة في كلا المجموعتين.

وأكد الباحثون أن الرجال يمكنهم فعل الكثير من أجل صحتهم.. يجب أن يحاولوا الحفاظ على النشاط البدني، والتحرك، وإذا أمكن، ممارسة الرياضة و يجب أن يشتملوا على المزيد من الفواكه والخضراوات ومنتجات الحبوب الكاملة في نظامهم الغذائي.. ومنع التدخين والإفراط في تعاطي الكحول عاملان مهمان للإصابة بالعقم، ومع ذلك، فإن الصحة العقلية أو أن القدرة على تخفيف التوتر وإيجاد الوقت لأنفسهم وأحبائهم ليست أقل أهمية".

التعليقات

التعليقات

الأكثر قراءة اليوم

powered by MyDasht