وقفة احتجاجية لسكان "الفيروز" بأكتوبر احتجاجا على أسلاك الضغط العالي

 الضغط العالي

الضغط العالي

أعلن سكان مدينة الفيروز "المنطقة الثالثة سابقا"، تنظيم وقفات احتجاجية واعتصام مفتوح أمام وزارة الكهرباء وجهازي مدينة 6 أكتوبر، وجهاز حدائق أكتوبر الجمعة المقبلة، بسبب أسلاك الضغط العالي التي تهدد حياة سكان المدينة.

وأوضح الأهالي أن خطورة تلك الأسلاك إزدادت خلال الأيام الماضية القليلة خاصة بعد تعرض المدينة لحالة من الطقس السيئ المصحوب بسقوط أمطار غزيزة.

أعضاء "اتحاد شباب الجامعات المصرية والعربية وائتلاف شباب جامعة زويل للعلوم والتكنولوجيا" بجولة شوارع المنطقة، واستمعوا عن قرب إلى شكاوى الأهالي، بعد ورود الكثير من الشكاوى إليهم.

حيث قال الدكتور محمد عبدالهادي أحد سكان مدينة الفيروز: "طالبنا المسئولين أكثر من مرة بمعالجة مشكلة قرب أسلاك الضغط العالي من مستويات المنازل والحدائق، التي تعد تهديدًا صريحًا لحياة المواطنين لما ينتج عنها من حرائق وصعق للأهالي بالكهرباء، مشيرًا إلى وقوع حوادث الفعلية بسبب قرب هذه الأسلاك".

وأضافت مهندسة مارينا يوسف: "أسلاك الضغط العالي أوقفت العديد من أنشطة البيع والشراء داخل المحال التجارية، بجانب عدم قدرة المواطن العادي والبسيط علي السكن والعيش في هذه المنطقه الشعبية ما يشكل خطورة أكبر على حياتهم".

وأوضح أحمد إبراهيم، أن سكان مدينة الفيروز يعيشون حالة من الرعب والفزع، بعد أن لقي أحد سكان المنطقة صعقًا بالكهرباء أثناء مروره بالشارع المجار لصالة الألعاب الرياضية بمنطقة "ابني بيتك سابقا" بسبب برج للضغط العالي وسط المنطقة السكنية، ولم يتمكن أحد من اسعافه ففارق الحياة في التو".

من جانبه ناشد الدكتورعبدالعاطي حسن نصر رئيس اتحاد حدائق اكتوبر المسئولين بإنقاذهم من أسلاك الضغط العالي التي تنذر بانتشار الحرائق وحدوث مشاكل كبيرة للمواطنين، لافتًا النظر إلى تقدم الأهالي بطلب للجهات المختصة، ينص على تضررهم من انتشار أسلاك الضغط العالي بشوارع المنطقة.

وتابع: "هناك 9000 أسرة مهددة بالموت بسبب امتداد أبراج وأعمدة وأسلاك الضغط العالي واقترابها من المنازل ما دفع 2000 أسرة إلى الانتقال للعيش في منازل أخرى تقع بعيدا عن مدينة الفيروز بمنطقة ابني بيتك سابقا".

من جانبه طالب الدكتور المعتصم بالله محمد نصر نائب رئيس مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، برفع أسلاك الضغط العالي من فوق المنازل، مشددا على أن السكن بجوار خطوط الضغط العالى للكهرباء يسبب أضراراً صحية عديدة منها: "الصداع، قلة التركيز، احساس بالتعب والإرهاق".

وأوضح نصر أن التعرض للموجات الكهرومغناطيسية لهذه الخطوط لفترات طويلة له تأثير على الجسم، حيث يحدث تغيير فى النشاط الكهربائى للدماغ وله تأثير سلبى على وظائف الدماغ.

وأوصى بضرورة السكن بعيداً عن خطوط الضغط العالى، حيث أن الدراسات العلمية توصى بأن تكون هذه الخطوط بعيدة عن المناطق السكنية بمسافة من 1 – 2 كيلو متر حتى لا تؤثر على الصحة.

وتسائل الأهالي دور شركة الكهرباء وجهاز مدينتي السادس من أكتوبر وجهاز حدائق أكتوبر في تطويق المشكلة التي تتفاقم من حين لآخر، دون أن تكون هناك حلول لإنهاء الخطر الذي يتهددهم، وانتظار وقوع الكارثة وحدوث ما لا تحمد عقباه.

التعليقات

التعليقات

الأكثر قراءة اليوم

powered by MyDasht