أرادها ان تجهض الذي في بطنها فرفضت فقام باحراقها زوج يتخلى من كل معاني انسانيه
a2ee4bff 22b7 4324 9edc 45362835b136 16x9 1200x676

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان بسبب قضية هناء خضر التي تسكن في شمال لبنان ، تبلغ من العمر 22 عاما.

متزوجا ولديها ثلاثة أطفال كانت حياتها الزوجية غير مستقرة ودائما في صراع مع زوجها، صاحبة الوجه الجميل لم تكن تتوقع أن تنتهي حياتها بهذا الشكل.

أثرت قضيتها في كثير من اللبنانيين المتعاطفين معها وفي تفاصيل القصة، في منزل الزوجية تعدي زوج هناء عليها بالضرب المبرح أمام أهله الذين لم يتحركوا لإنقاذها علي حد شهادة أسرة هناء.

 

وكان سبب الخلاف أن زوجها كان يمر بضائقة مالية كبيرة فأراد منها أن تتخلص من جنينها فرفضت فقام بضربها أمام اسرته وأخذها الي غرفة النوم واشعل النار فيها.

قصة تعاطف معها الكثير من اللبنانيون ، وبعد أن قضت هناء 11 يوم في المستشفى كان لدي كل من سمع قصته بقي عنده امل أنها سوف تعيش ولكن توفيت بعد 11 يوم من المعاناة بسبب الحروق

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.